تعلن شركة دياڤيرم عن تجديد عقد تقديم خدمات الغسيل الكلوي لخمس سنوات مع وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية.  لتستمر الشراكة منذ عام 2013 حتى عام 2023

أعلنت شركة دياڤيرم الرائدة في تقديم خدمات الرعاية الكلوية، عن تجديد عقد تقديم خدمات الغسيل الكلوي لخمس سنوات مع وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية.

يأتي التجديد في إطار استمرار الشراكة المميزة بين الجانبين والممتدة منذ عام 2013 حتى عام 2023، وتعد تلك الشراكة تتويج للجهود والخدمات فائقة الجودة التي قدمتها الشركة على مدار الستة أعوام الماضية داخل المملكة لأكثر من 4300 مريض فشل كلوي.

 توفر دياڤيرم تلك الخدمات من خلال 35 عيادة والمنتشرة في أكثر من 27 مدينة وبلدة في المملكة العربية السعودية.  ونتيجة لعمل الشركة الدؤوب في تقديم رعاية تتماشى مع أحدث الطرق العلمية العالمية، تعد دياڤيرم حقاً هي الأكبر في منطقة الشرق الأوسط في مجال خدمات الرعاية الكلوية.

الجدير بالذكر أنه على  مدار السنوات الخمس الماضية، خصصت دياڤيرم استثمارات كبيرة لإنشاء بنية تحتية متطورة لكافة عيادات التنقية الدموية  (غسيل الكلى الدموي)، فضلاً عن نقل خبراتها الطبية والتشغيلية التي اشتهرت بها على مستوى العالم لتقديم الخدمة للمرضى السعوديين. وقد حققت الشركة بذلك نتائج طبية فائقة الجودة ومستويات عالية من رضى المرضى تعد الأعلى بين عيادات دياڤيرم عالمياً.

على الجانب الآخر، يعد توفير خدمات الرعاية الكلوية جزءًا أصيل من خطة التنمية للمملكة في إطار "رؤية 2030" والتي تركز على رفع الكفاءة التشغيلية للمرافق الصحية وقطاعات الخدمات العامة، فضلاً عن تحويل قطاع الصحة في المملكة العربية السعودية إلى نظام أكثر فاعلية متاح للجميع ويسير بما يتماشى مع المعايير الدولية وأفضل الممارسات المهنية.

“نحن ملتزمون بالاستمرار في تحقيق نقلة في قطاع الرعاية الصحية في المملكة العربية السعودية. من هذا المنطلق، قمنا بترسيخ شراكة طويلة الأمد مع وزارة الصحة السعودية، وأثبتنا أنه يمكننا تقديم أعلى مستويات الجودة الطبية التي تحوز على رضا المرضى في جميع مناطق ومدن المملكة العربية السعودية." قال السيد داغ أندرسون ، رئيس مجلس إدارة دياڤيرم العربية، مضيفاً   "نحن حقاً فخورون باكتسابنا الثقة المتجددة من  الوزارة مما يدفعنا  لمواصلة تقديم رعاية متميزة للمرضى السعوديين."

وفي ظل تجدد العقد المبرم مع وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية، ستتمكن  دياڤيرم من مواصلة نهجها المتكامل الذي يرتكز على المريض.

في سياق متصل، تقوم دياڤيرم بتوفير عمليات الوصلات الوريدية، وتقديم برنامج العطلات  d.HOLIDAYوغيرها من خدمات رعاية المرضى كخدمات الصيدلية ورعاية التغذية والخدمات الاجتماعية في كل عياداتنا.

لن تألوا دياڤيرم جهداً في الاستثمار في "سعودة" خدمات رعاية الكلى من خلال تدريب طواقم التمريض السعودية في مجال التنقية العلاجية في أكاديمية دياڤيرم d.ACADEMY  في العاصمة  الرياض.

يخضع العقد الذي امتد لخمس سنوات لعدد من مؤشرات الأداء الرئيسية، وتشمل المعايير المطروحة مجالات طبية وغير طبية، بهدف ضمان الالتزام بنهج قائم على كلاً من القيمة والنتائج لمنظومة خدمات الرعاية الصحية في المملكة العربية السعودية.

توقيع عقد بين معالي وزير الصحة الدكتور توفيق الربيعة والسيد داغ أندرسون، رئيس مجلس إدارة دياڤيرم العربية

" نحن سعداء  لتطوير العلاقات بين المملكة العربية السعودية ومملكة السويد، خصوصاً فيما يتعلق بمجال  الرعاية الصحية. ومن ضمن مكتسبات تلك الشراكة، زيادة  استيعاب المرضى الجدد، فضلاً عن توفير فرص علاج تتميز بمعايير عالية الجودة، ومن المخطط له  أن تصل عدد المراكز (دياڤيرم) إلى أكثر من 40 مركزًا في مناطق مختلفة داخل المملكة".

هذا وقد وأضاف معالي وزير الصحة السعودي أنه " من المتوقع زيادة العديد من الخدمات ذات القيمة المضافة، حيث سيتمكن المستفيدون من الوصول إلى هذه الخدمات أثناء سفرهم داخل المملكة أو خارجها وكذلك الوصول إلى العديد من الخدمات الأخرى مثل خدمات التثقيف الصحي والتغذية":

واختتم معالي الوزير حديثه قائلاً " أيضا ًتهدف الشراكة إلى تحسين أداء الخدمات العلاجية من خلال تطبيق أفضل المعايير العالمية في تقنيات التنقية العلاجية (الغسيل الكلوي) ومن خلال توفير كادر طبي متخصص في جميع المراكز، ناهيك عن  تقديم كافة الخدمات العلاجية والتشخيصية في تلك المراكز ”.

الجدير بالذكر أنه من المتوقع أن يزداد عدد المرضى الذين يعانون من الفشل الكلوي، إلى نسبة 7 ٪ سنويًا، مدفوعة بعدة عوامل من ضمنها، على سبيل المثال لا الحصر،  الزيادة السكانية وزيادة معدلات الشيخوخة وكبر السن، وكذلك الأمراض المرتبطة بنمط الحياة مثل مرض السكري وارتفاع ضغط الدم وغيرها من الأمراض المزمنة.

سنستثمر في توسيع شبكة عيادات دياڤيرم في المملكة مع تدشين عيادات إضافية بهدف توفير  خدمات رعاية كلوية تتميز بسهولة الوصول إليها وفاعليتها  في كافة أرجاء المملكة العربية السعودية" حسب قول المهندس زياد عبدالعزيز كابلي، المدير التنفيذي لشركة دياڤيرم في منطقة الشرق الأوسط.

"وأضاف السيد كابلي "نعتقد أيضًا أن هناك حاجة إلى العمل بكل همة ونشاط لزيادة الوعي فيما يتعلق بالرعاية الوقائية ورعاية زراعة الكلى وذلك بهدف تخفيف  عبء الأمراض غير المعدية عن كاهل نظام الرعاية الصحية".

 

 

 

 

 

 

أحدث الأخبار

إعادة اعتماد أكاديمية دياڤيرم
تجديد الثقة في خدمات دياڤيرم في السعودية
استجابة دياڤيرم مع جائحة كوفيد-19